أرباح سامسونج تصل إلى أعلى مستوى في ثلاث سنوات

سجلت شركة سامسونج اليوم الجمعة قفزة بنسبة 28 في المئة في أرباحها التشغيلية للربع الثالث لتصل إلى أعلى مستوى في ثلاث سنوات، مدفوعة بارتفاع أسعار شرائح الذاكرة ومبيعات شاشات الهواتف الذكية الرائدة الجديدة.

وارتفعت النتيجة الأولية بنسبة 26 في المئة عن الربع الثاني. وذلك بالرغم من أنها أقل بقليل من التوقعات.

وقدرت أكبر شركة لتصنيع شرائح الذاكرة والهواتف الذكية في العالم أرباحها من شهر يوليو إلى شهر سبتمبر بنحو 15.8 تريليون وون (13.3 مليار دولار). وهو أعلى ربح ربع سنوي منذ الربع الثالث من 2018 عندما سجلت أرباحًا تزيد عن 17.5 تريليون وون.

وقال محللون إن ارتفاع أسعار وشحنات شرائح الذاكرة، بالإضافة إلى قفزة في الربحية في أعمال تصنيع عقود الرقاقات في سامسونج، من المحتمل أن تؤدي إلى زيادة الأرباح التشغيلية لقسم الرقاقات بنحو 79 في المئة عن العام السابق.

وشكلت أشباه الموصلات نحو نصف أرباح الشركة التشغيلية في النصف الأول من العام. ومن المقرر أن تعلن تفاصيل الأرباح في وقت لاحق من هذا الشهر.

وقال المحللون إنه من المتوقع أن تنخفض أسعار رقاقات الذاكرة هذا الربع مع انخفاض الطلب على أجهزة الحاسب الشخصية وسط تراجع متوقع في عمليات الإغلاق العالمية التي ساعدت في تعزيز المبيعات. في حين قد تنخفض شحنات الهواتف الذكية أيضًا.

ومن المتوقع أن يكون قطاع تصنيع الرقاقات الخاص بالشركة نقطة مضيئة في العام المقبل. وأعلنت الشركة عن خطط لبدء إنتاج تصميمات متطورة للشرائح 3 نانومتر في النصف الأول من عام 2022.

ارتفعت أرباح سامسونج التشغيلية بنسبة 28 في المئة

تتنافس سامسونج ضد الشركة الرائدة في الصناعة شركة تايوان لصناعة أشباه الموصلات TSMC لاستباق التكنولوجيا المتقدمة وكسب العملاء.

وقال المحللون إن المبيعات المقدرة لمليوني هاتف ذكي جديد قابل للطي في غضون شهر، بالنسبة لأعمال الهاتف المحمول للشركة، أظهرت أن الطلب على أجهزتها القابلة للطي استحوذ على جزء أكبر من السوق الشامل مقارنة بالعام الماضي.

ومع ذلك، من المحتمل أن يتم تعويض ذلك من خلال تكاليف التسويق وارتفاع تكاليف المكونات بسبب النقص العالمي في الرقاقات.

كما قال المحللون إن وحدة العرض في سامسونج قد شهدت على الأرجح نتائج قوية. إذ زادت آبل – العميل الرئيسي – من الطلبات قبل إطلاقها في أواخر شهر سبتمبر لسلسلة آيفون 13.

وقالت سامسونج في بيان إن الإيرادات الإجمالية ارتفعت على الأرجح بنحو 9 في المئة مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق. لتصل إلى مستوى قياسي بلغ 73 تريليون وون.

———————–

المركز السوري للبرمجة – شركة خاصة
مركز معتمد من الهيئة الوطنية لخدمات الشبكة
تصميم وبرمجة واستضافة مواقع انترنت – برمجة تطبيقات موبايل – تنفيذ مشاريع الأتمتة والأرشفة
دمشق شرقي ركن الدين

Post a Comment